Monday , April 19 2021
Home / News / برعاية وحضور الرئيس المالي وحضور السفير الاممي علي عقيل خليل تكريم الشيخ د. محمود ديكو

برعاية وحضور الرئيس المالي وحضور السفير الاممي علي عقيل خليل تكريم الشيخ د. محمود ديكو

برعاية وحضور فخامة رئيس الجمهورية المالي الكولونيل مالك ديوا. وحضور رسمي وشعبي كرم الأمين العام للمنظمة العالمية لحقوق الإنسان في ال WSA السفير الأممي علي عقيل خليل المرجع الروحي في مالي (صانع الرؤساء) كما يسمونه الذي كان وراء اسقاط الرئيس السابق وتسلم الجيش للسلطة الانتقالية الإمام الشيخ د. محمود ديكو.

بداية كانت كلمة لعريف الاحتفال السيد احمد دونغا الذي رحب بالوفد الدولي وعلى رأسهم الأمين العام للمنظمة السفير الأممي علي عقيل خليل وتكلم عن الإمام محمود ديكو ودوره في التعايش والتقارب بين المذاهب ومساعدة الفقراء والمحتاجين والايتام ودور الإمام ديكو بإسقاط الرئيس السابق بسب دوره في الفساد ونهب المال العام ودعمه للجيش لتولي السلطة الحالية.

ووضع فيلم وثائقي عن الإمام كما وضع فيلم عن أعمال المنظمة وكلمة لرئيس المنظمة السفير دافييد غالوب يتحدث عن تاريخ تأسيس المنظمة واهدافها ودورها على مستوى العالم شاكرا الأمين العام للمنظمة ووزير الشؤون الدولية في المنظمة السفير الأممي علي عقيل خليل على النشاط المهم الذي يقوم به على مستوى العالم.
وفي كلمة للأمين العام للمنظمة السفير الأممي علي عقيل خليل عن سبب اختيار الشيخ د. محمود ديكو لهذا المنصب والذي رشحه احد مستشارين المنظمة البرفسور يحي لغيري رئيس الاتحاد الجمعيات والمنظمات والمجالس الإسلامية في ساحل العاج ورئيس المركز الإسلامي الافريقي العربي الشيخ امين صايغ لهذا المنصب وقد اختارته المنظمة العالمية لحقوق الإنسان في ال WSA برجل العام 2020 بسبب دوره في إطلاق عدد من المخطوفين الأجانب ولا سيما الرهينة الفرنسية ماري والتي أصبح اسمها (مريم) والتي رفضت مصافحة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بسبب اعتناقها الدين الإسلامي ،وكذلك بسسب دوره في خدمة الانسان والانسانية وحوار الاديان ومساعدة الفقراء والمحتاجين والايتام.
وقد قررت المنظمة بمنحه أعلى وسام في المنظمة وهي (وسام السلام العالمي) التي أعطيت سابقا لعدد من الرؤساء والشخصيات العربية والعالمية.

وبعدها كانت كلمة لرئيس المجلس التنفيذي الاتحاد الجمعيات والمنظمات والمجالس الإسلامية ساحل العاج البرفسور يحي لغيري الذي تحدث عن سباب اختيار الإمام صاحب الأيادي البيضاء والرجل الصالح الذي يدعو للحوار والمحبة وتلاقي الاديان ومكافحة العنصرية ومحاربة الفساد في مالي.

وكانت كلمة لرئيس المركز الإسلامي الافريقي العربي الشيخ امين الصايغ الذي تكلم باسم جامعة الحضارة الاسلامية معلنا بمنح الإمام الشيخ محمود ديكو شهادة الدكتورة الفخرية بالفقه الإسلامي والتقارب بين الاديان بسبب عمله الاصلاحي والتعايش السلمي.

وبعدها قام الأمين العام للمنظمة السفير علي خليل بتعليق الوسام على صدر الإمام الشيخ محمود ديكو والبسه ميدالية السلام وسلمه درع السلام العالمي وعليها صورته ثم سلمه الأمين العام لجامعة الحضارة الاسلامية رئيس المركز الإسلامي الافريقي العربي الشيخ امين الصايغ شهادة الدكتورة الفخرية بالفقه الإسلامي والتقارب بين المذاهب مع وسام الجامعة. وقدم له السفير علي خليل كذلك هدية عبارة عن عصا من حجر اليسر الأصلي…

وكانت كلمة لسماحة الإمام الشيخ د. محمود ديكو الذي توجه بعمق الشكر والتقدير والاحترام للأمين العام للمنظمة العالمية لحقوق الإنسان السفير الأممي علي عقيل خليل على هذا التكريم الدولي باختياره شخصية العام 2020 وهو يعتبر نفسه بأنه لا يستحقها لأن ما زال هناك فقراء وجائعين ومشردين في أفريقيا وهناك مرضى لا يستطيعون ان يتعالجوا بسب الفقر ويوجد أطفال دون مدارس علينا أن نعمل من أجل خدمة الناس وانقاذ البشرية من المرض والفقر ونتحاور بدل القتال ونبذ العنف والكراهية والعنصرية والعمل لخدمة الإنسان بعيدا عن الغرائزية الدينية، عندما نحقق كل هذا نستحق هذا الوسام .
واهدي هذا الوسام الدولي إلى الشعب المالي العظيم الذي ضحي وما زال يضحي من أجل وطنه هذا الشعب المستضعف الفقير والعظيم.

الدعوة الرسمية التي وزعت لتكريم الإمام الشيخ د. محمود ديكو

الدعوة الرسمية التي وزعت بتكريم الإمام الشيخ د. محمود ديكو برعاية رئيس الجمهورية المالي الكولونيل مالك ديوا..
وحضور الأمين العام للمنظمة العالمية لحقوق الإنسان في ال WSA السفير الأممي علي عقيل خليل..
ورئيس المركز الإسلامي الافريقي العربي الشيخ امين الصايغ.. د

بحضور فخامة الرئيس المالي السفير الأممي علي عقيل خليل يقدم وسام السلام للمرجع الروحي الإمام الأكبر لجمهورية مالي

بحضور رسمي وشعبي قدرت بالألالف وبرعاية وحضور فخامة الرئيس المالي الكولونيل مالك ديوا.

Under the patronage and presence of the President of the Republic of Mali Colonel Malick Diaw and an official and popular presence, the Secretary-General of the World Organization for Human Rights in the WSA honored the UN Ambassador Ali Akil Khalil, the spiritual authority in Mali (the maker of presidents) as they call him who was behind the overthrow of the former president and the army’s assumption of the transitional authority, Imam Sheikh Dr. Mahmoud Deco.

The beginning was a speech by the master of the celebration, Mr. Ahmed Dunga, who welcomed the international delegation headed by the Secretary-General of the organization, the UN Ambassador Ali Akil Khalil, and spoke about Imam Mahmoud Deko and his role in coexistence and rapprochement between sects and helping the poor, the needy and orphans, and the role of Imam Deco to drop the former president due to his role in corruption and plundering public money And his support for the army to take over the current power.
A documentary film about the imam was put in place, and a film about the organization’s work was also written, and a speech by the organization’s president, Ambassador David Gallup, talks about the history of the organization’s establishment, its goals and its role worldwide. He thanked the organization’s secretary-general and the international affairs minister in the organization, the UN ambassador, Ali Akil Khalil, for the important activity he does worldwide. .
In a speech by the Secretary-General of the organization,

the UN Ambassador Ali Akil Khalil, about the reason for choosing Sheikh Dr. Mahmoud Deco for this position, which was nominated by one of the organization’s advisors, Professor Yahya Ligiri, President of the Union of Islamic Associations, Organizations and Councils in Ivory Coast and President of the Afro-Arab Islamic Center, Sheikh Amin Sayegh, for this position. The World Organization for Human Rights in the WSA chose him as a man for the year 2020 because of his role in the release of a number of the kidnapped. Foreigners, especially the French hostage Marie, whose name became (Mary), who refused to shake hands with French President Emmanuel Macron because of her conversion to Islam, as well as because of his role in the service of mankind, humanity, interfaith dialogue, and aiding the poor, the needy and orphans.
The organization decided to award him the highest honor in the organization, which is the (World Peace Medal), which was previously given to a number of Arab and international presidents and personalities.

Then came a speech by the President of the Executive Council of the Union of Islamic Associations, Organizations and Councils of Ivory Coast, Professor Yahya Laghiri, who spoke about the reason for choosing the Imam with White Hands and the righteous man who calls for dialogue, love and the convergence of religions.

A speech by the head of the African Arab Islamic Center, Sheikh Amin Al-Sayegh, who spoke on behalf of the University of Islamic Civilization, announced that Imam Sheikh Mahmoud Deko would be awarded an honorary doctorate degree in Islamic jurisprudence and interfaith rapprochement because of his reform work and peaceful coexistence.

Then the Secretary-General of the Organization, Ambassador Ali Khalil, hung the medal on the chest of Imam Sheikh Mahmoud Deko and he wore the Medal of Peace and handed him the Shield of World Peace with his picture on it, then the Secretary General of the University of Islamic Civilization, President of the African Arab Islamic Center, Sheikh Amin Al-Sayegh, gave him the honorary doctorate certificate of Islamic jurisprudence and the convergence of sects with the medal the University.

The word was for His Eminence Imam Sheikh d. Mahmoud Deco, who deeply thanked the Secretary-General of the World Organization for Human Rights, the UN Ambassador Ali Akil Khalil, for this international honor by choosing him as the person of the year 2020, and he considers himself that he does not deserve it because there are still poor, hungry and homeless people in Africa and there are patients who cannot be treated due to poverty There are children without schools. We must work for the sake of serving the people and save humanity from disease and poverty, dialogue instead of fighting, reject violence, hatred and racism, and work to serve the human being away from religious instincts. When we achieve all this we deserve this medal.
And dedicate this international medal to the great Malian people who sacrificed and are still sacrificing for their homeland, this vulnerable, poor, and great people.

With an official and popular presence, it was estimated in the thousands and with the patronage and presence of His Excellency Colonel Malik Dewa, Chief Financial Officer.
The Secretary-General of the World

Organization for Human Rights in the WSA honored the UN Ambassador Ali Akil Khalil, the spiritual authority of the Grand Imam of the Republic of Mali, with the Medal of World Peace and the Shield of Peace, in appreciation of his efforts in releasing the kidnapped foreigners, spreading the culture of peace and human rights, combating corruption, combating racism, rapprochement between sects and religions, and helping the poor, the needy, orphans and the homeless in West Africa.

Check Also

المنظمة العالمية لحقوق الانسان تنعي المحامي الدولي رمزي كلارك

WSAالأمين العام للمنظمة العالمية لحقوق الإنسان في ال السفير الأممي علي عقيل خليل WSAنعت المنظمة …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Translate »